الجمعة، 6 مايو 2011

إنقذوا الإدارة العامة لشئون الأقاليم الثقافية

     السيد الأستاذ الشاعر المحترم / سعد عبد الرحمن
                                          رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لقصور الثقافة

                            السادة الأفاضل مديري العموم والعاملين بالهيئة العامة لقصور الثقافة
                     شاركونا محنتنا وساندونا حتى لا تتكرر وتعمم على باقي إدارات الهيئة
    
               أخيكم أحمدعبد الحفيظ أخصائي حاسب آلي بالإدارة العامة لشئون الأقاليم الثقافية بند غير عاملين تعانى إدارتنا من الآتي :-

                 1- إن المدير العام السيد /على الروبى المشهود له بالكفاءة النادرة فى القيادة الحكيمة للإدارة دائم سب الدين وأكر   ر      "سب دين الله " رغم انه تم مجازاته من قبل بسبب ألفاظة الخارجة مع رؤساءة وزملاءة إلا انه لا يترك مناسبة إلا وسب الدين           فيها بدايةً من داخل الادارة للزملاء وهذا مثبت فى تحقيقات الشئون القانونية والنيابة الإدارية 0

 2- وحتى المأموريات الرسمية كمأمورية أسوان وأنا لا أدعى هذا لأنى كنت معه فى هذه المأمورية .....ثم مأمورية فارسكور والتى سب فيها الدين لكل الهيئة واللى فيها وأيضاً كنت معه فى هذه المأمورية ...وكلتا الواقعتين مثبتتان فى التحقيقات وتم تحويلهما الى النيابة الادارية 0بعد تأكيد شهود الإثبات لتلك الوقائع المشينة فى تحقيقات الشئون القانونية بالهيئة0

 3- وبحكم ان إدارتنا جهة الاشراف على نوادى تكنولوجيا المعلومات فلنا الذراع الطولى على مستوى مواقع الجمهورية وكان عندنا كادر كامل من المتخصصين فنياً فى مجال الحاسب الآلى والشبكات والصيانة وكنا مهتمين بجميع المواقع شرقاً وغرباً وجنوباً وشمالاً وكل ذلك من أجل تحقيق الهدف من إنشاء النوادى وهو " محو الأمية التكنولوجية "  أما الآن فتم تفريغ الادارة من هذه الكوادر تماماً فلم يبقى سوى إثنان وأنا واحد منهم أما من تسبب المدير العام فى نقلهم والتنكيل بهم فهم (أ-عمرو حسن / أحمد عز / أ- شريف السروجى /
 أ- إيمان قاسم / أ.م - كريم أبورسم / أ-عزيزة صلاح ) لاتباعه نظام إن لم تكن معى فأنت ضدى وحاشوهك وافضحك  وقريباً جداً أحمد عبد الحفيظ فى الطريق ولن يبقى سوى زميل واحد فقط فهل سيستطيع العمل بمواقع الهيئة كلها لوحدة  وشكراً للقيادة الحكيمة والاختيار الرائع من سيادة رئيس الهيئة رغم تكرار شكوانا منذ ما يقارب الأشهر السابقة " النجدة لحماية الدين الحنيف وكرامة الهيئة من الواجهه التي تختارها لتقودها وتمثلها وحماية الموظفين المغلوب على أمرهم وخاصةً اننا بنظام التعاقد ويستغل التقرير السنوي ضدنا ".

* وبالمناسبة وبعد فضائح النظام السابق للثورة لماذا لا تكون عملية تقارير الكفاءة السنوية عن طريق لجنة ولتكن ثلاثية بعيداّ عن تفرد السادة مديري العموم بهذه التقارير ولى أذرع الموظفين المؤقتين مما يجعلهم عرضه للانسياق وراء فساد بعضهم 0  
وخاصةً وأنه جاءت لحظة على الانسان وتخـيل انه بيده مقادير الناس التى يرؤسها ونسى انها أمانة سيحاسب عليها يوم القيامة من رب العالمين الذى لايغفل ولاينام ولم يعد له  واسطة ومحسوبية ولا ناس بتسرب نص التحقيقات بالشئون القانونية والنيابة الادارية  0
فالأستاذ على الروبى ... أخذ تقرير الكفاءة خاصتى من ملفى فى شهر مايو 2010  بعد تحايل وتمويه على الاستاذه سلوى بشئون العاملين وذلك تم أمام شهود وكان التقرير به تقدير إمتيـــــاز93% وسأل الاستاذة سلوى هل أخذت نسخة منه فردت لا طبعاً ياأستاذعلى يا ذوق فأخذ التقرير وبعد فترة رده الى الاستاذة سلوى التى بدورها وجدت الفاجعة أن المدير العام  صاحب الكرامات أخذ التقرير بتقدير امتياز ورده لها بتقدير ضعيـــــــف 35% "سبحان الله فى حكمته" وهنا واجهته مدام سلوى فأنكر وقال لها أنه لم يأخذ منها أى تقرير ليبدله ومن حكمة المولى عز وجل أن مدام سلوى كانت محتفظة بنسخة من التقرير الأول "الامتياز" فصورته مع صورة من التقرير الثانى "ضعيف" وأرفقتهم الى الشئون القانونية التى بدورها أرسلته الى النيابة الادارية التى حققت ووجدته مذنباً جداً وطالما المذنب بدرجة مدير عام محترم فكان لابد من رفع أوراق القضية إلى جهة عليا تتناسب مع المنصب المحترم "فكانت المحكمة التأديبية " وحسبنا الله ونعم الوكيل 0 فعلاً ونعم العدل منك وعدم الافتراء يا أستاذ على الروبى

- وخلوا بالكم مافيش حاجة اسمها اختلاس مستند رسمى من ملف موظف لا سمح الله ومافيش حاجة اسمها تزويره بعد كده بغرض رفت الموظف من العمل وقطع عيشة من الهيئة لأنه مش من المواليين وسلم لى على الشرف والنزاهه والله أكبر فوق كيد الكائدين
 0 واحنا دلوقتى فى شهر مايو 2011 وداخلين على الجزء الثانى من فيلم  تقرير الكفاءة السنوى إياه وربنا يسترها علينا 0
      لذا نستغيث بالسيد الشاعر المحترم / سعد عبد الرحمن أن يضع حد لهذه المهازل التى ترتكب باسم الهيئة والتى أدت لإحباط عزيمتنا نحن شباب الهيئة ووقود مسيرتها والمهددون بالفصل وضياع مستقبلنا 0
ووفقكم الله وسدد خطاكم لرفعة الشأن ورقى نشاط الهيئة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق